فائزة رافسنجاني

الاسم: فائزة علي أكبر هاشمي رافسنجاني

تاريخ الميلاد: 7 يناير 1962

الدولة: إيران

المهنة: صحفية

النشاط : ناشطة في مجال الدفاع عن حقوق المرأة

الحالة الاجتماعية: متزوجة من حميد لاهوتي ولديها ابنين

الوضع الحالي : تقبع بسجن “إيفين” لقضاء عقوبة السجن لمدة ستة أشهر.

  “فائزة رافسنجاني” صحفية إيرانية، وعضو ناشط في مجال حقوق المرأة ونائبة بالمجلس”البرلمان الإيراني” عن طهران ما بين 1996 و2000 ، كما قامت بتأسيس جريدة “زان” الخاصة بالمرأة، اعتقلت “رافسنجاني” أكثر من مرة على يد السلطات الإيرانية، فقد تم اعتقالها في 2009 ، 2010، كما تم اعتقالها في 2012 على النحو التالي بيانه:

    قامت “رافسنجاني” بإلقاء خطاب أمام تجمع للمعارضة، ﻻ سيما أنصار المرشح ” مير حسين موسوي” منافس الرئيس “أحمدي نجاد” في إنتخابات الرئاسة، يوم 16 يونيو 2009، فمنعت بعد ذلك من مغادرة البلاد. قامت السلطات الإيرانية باعتقالها في 20 يونيو 2009، أثناء مشاركتها في إحدى التظاهرات التي اندلعت بطهران احتجاجا على نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت 2009 وأسفرت عن فوز أحمدي نجاد، إلا أنه تم إطلاق سراحها بعد 48 ساعة.

    في 20 فبراير 2010 تم اعتقال “فائزة رافسنجاني” مرة أخري، عقب إدلائها بتصريحات مناهضة للنظام. وتعرضت “رافسنجاني” للعديد من المضايقات من قبل المتشددين.

    وفي فبراير2011، تم اعتقالها لفترة قصيرة عقب مشاركتها في مظاهرات بطهرات اتهمت خلالهابإطلاقها شعارات تحريضية، غير أنه أفرج عنها في نفس الشهر  يوم ألاحد 20 فبراير 2011م.

    وفي 3 يناير 2012، حكمت المحكمة الثورية الإيرانية عليها بالسجن لمدة 6 أشهر، ومنعها من مزاولة أي نشاط سياسي، أو ثقافي أو إعلامي لمدة 5 سنوات، بسبب مقابلة أجرتها مع موقع إخباري معارض، انتقدت فيها أوضاع حقوق الإنسان بإيران وكذلك السياسة الاقتصادية المتردية للبلاد، وأيدت محكمة الاستئناف هذا الحكم.

    تم اعتقالها في 22 سبتمبر 2012 تنفيذا لحكم قد صدر ضدها في 24 ديسمبر 2011م من قبل الفرع 15 بمحكمة الثورة الإسلامية بطهران، حيث أدينت “رافسنجاني” بالترويج والدعاية ضد النظام الحاكم في إيران، حيث صدر الحكم ضدها بحبسها 6 أشهر .

بيانات الشبكة عن “فائزة رافسنجاني”:

http://www.anhri.net/?p=59473

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *