مرصد النقابات والاحتجاجات العمالية والحركات الاجتماعية من 1 أبريل حتى 15 أبريل

بقلم: جهود

استمرت تداعيات إجراءات التباعد اﻻجتماعي التي اتخذتها السلطات المصرية للحد من انتشار فيروس كورونا في التأثير على حركة اﻻحتجاجات العمالية واﻻجتماعية وأشارت بعض اﻻحتجاجات اﻻجتماعية إلى ضعف المعلومات عن الوباء وتقصير السلطات المصرية في برامج التوعية بالوباء.

ووثق مرصد الحركات الاجتماعية خلال هذه الفترة عشرين احتجاجاً من بينهم 11إحتجاجاً اجتماعياً و9احتجاجات عمالية، وسيطرت الاحتجاجات الفردية والصغيرة التي لا يزيد عدد المشاركين فيها عن العشرات على معظم اﻻحتجاجات خلال هذه الفترة.

وتصدرت محافظة القاهرة باقي المحافظات في عدد اﻻحتجاجات، بعدد 5احتجاجات، وجاءت محافظة الجيزة في المركز الثاني بعدد 3احتجاجات، بينما جاءت محافظتي الإسكندرية والقليوبية في المركز الثالث باحتجاجين اثنين لكل منهما.

فعلى صعيد الاحتجاجات العمالية فقد وثق المرصد:

1 – نظم سائقو ومحصلو هيئة النقل العام يوم 1أبريل، وقفة للاحتجاج ضد قرار رئيس الهيئة بتخفيض حوافز الإيراد إلى 25% فقط من الحافز خلال الفترة من الأول من مارس حتى 19مارس، بالإضافة إلى الإيراد المحقق خلال المدة من 20مارس حتى 31مارس.

2 – أضرب سائقو الأتوبيسات عن العمل يوم 3أبريل، اعتراضًا على نقل العائدين من واشنطن إلى الحجر الصحي في أحد فنادق محافظة البحر الأحمر، وذلك خوفا من العدوى بفيروس كورونا.

3 – نظمت هيئة التمرض والأطباء العاملين بمعهد الأورام، يوم 4أبريل، وقفة احتجاجية أمام معهد الأورام ذلك حتى يقوم المعهد بعمل فحص لهم للتأكد من عدم إصابتهم بمرض كورونا المستجد بعد إعلان وجود 17حالة مصابة.

4 – أرسل عدد من أعضاء هيئة التمريض وأطباء بمركز أورام دار السلام “مستشفى هرمل سابقًا”، يوم 5أبريل، شكوى لوزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد، يطلبون فيها إجراء فحص للعاملين بالمركز بعد ظهور إصابات بين الأطباء والتمريض بالمستشفى بفيروس كورونا المستجد.

5 – نظم العاملون بشركة أوراسكوم وقفة احتجاجية يوم 6أبريل، بسبب رفض الإدارة تخفيف ضغط العمل أو السماح بالإجازات في مشروع أبو رواش لمعالجة مياه الشرب، خلال أزمة انتشار فيروس كورونا.

6 – اعتصم عمال شركة ستيا يوم 7أبريل، لعدم صرف رواتبهم، وقيام الإدارة بإغلاق الشركة عقب قيام مديرية الشئون الصحية بالإسكندرية بغلق الشركة لمدة 14يوما بدءا من أول أبريل بعد إثبات إصابة 3مهندسين بالشركة بفيروس كورونا.

7 – لوح العاملين بجمعية ٦ أكتوبر التي كانت تدير شاطئ النخيل بالعجمي، يوم 7أبريل، بالاعتصام في مقر هيئة التعاونيات بالقاهرة التي تشرف على جمعيات الإسكان لتسببها في تدهور الأوضاع داخل الجمعية منذ أن وضعتها تحت الإشراف المالي والإداري.

8 – نظم مجموعة من العاملين فى مستشفى الشاملة بمركز كفر الدوار بمحافظة البحيرة، يوم 8أبريل، وقفة احتجاجية أمام المستشفى، اعتراضا على عدم وضوح موقفهم من العمل في المستشفى بعد تحولها إلى حجر صحي.

9 – اشتكى شباب وعمال قرية بنى عفان التابعة لمحافظة بني سويف، يوم 12أبريل، من موقف المصانع والقطاع الخاص التي تخلت عن العمالة في ظل اﻻجراءات الحمائية التي اتخذتها الحكومة المصرية للوقاية من انتشار فيروس كورونا.

أما على صعيد الاحتجاجات اﻻجتماعية فقد وثق المرصد 11 احتجاجا من بينها تظاهر أهالي قرية الهياتم ضد قرار عزلهم، وتجمهر عدد من المصريين العائدين من بريطانيا، اعتراضا على دخول الحجر الصحى.

كما وثق المرصد تجمهر أهالي منطقة بهتيم في شبرا الخيمة، وأهالي منطقة بولس التابعة مركز كفر الدوار بمحافظة البحيرة، إلى جانب تجمهر العشرات من أهالي قريتي “شبرا البهو”، و”ميت العامل” بمحافظة الدقهلية للاعتراض على دفن متوفين بسبب فيروس كورونا.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *