مصر| انخفاض نسبة البطالة في المرأة من 27.7 % الى %16.8

قسم : تحت الضوء, فعاليات و انشطة

قال ” محمد سعفان” وزير القوى العاملة أن الفترة المقبلة ستبدأ الوزارة في الدخول إلي الجامعات لإنشاء وحدات ريادة الأعمال بالمرأة المصرية سواء من الأصحاء و ذوي الهمم، مشيراً إلي ان المرأة المصرية رمز التحدي و الصمود و الوطنية، وأضاف سعفان خلال كلمته باحتفالية جامعة عين شمس:” المرأة المصرية في عصرها الذهبي”، بحضور الدكتور محمود المتيني، رئيس جامعة عين شمس ، و الدكتور عبدالفتاح سعود، نائب رئيس جامعة عين شمس لشئون التعليم والطلاب، و الدكتور هشام تمراز نائب رئيس جامعة عين شمس لشئون قطاع خدمة وتنمية المجتمع والدكتورة هند الهلالي مدير وحدة مناهضة العنف والتحرش بالجامعة، والعمداء والوكلاء الكليات ولفيف من أعضاء هيئه التدريس بجامعه عين شمس أن الفترة المقبلة سيكون هناك اتجاه لإبراز فكرة دعم المرأة ووقوف الرجل بجانبها، وأن تكون هناك وحدة مماثلة لوحدة مناهضة العنف بوحدة دعم المرأة ، موضحاً أن المرأة الفترة الماضية انخرطت في العديد من قطاعات المجتمع ،وبشأن البطالة ونسبها في مصر، أوضح وزير القوي العاملة أن نسب البطالة في مصر كانت في عام ٢٠١٩ حوالي ٤.٢ % ، و في عام ٢٠٢٠ ارتفعت ل ٩.٢ %، نهاية ٢٠٢٠ انخفضت إلي ٧٠٢ % ، لافتا إلي أن نسب الانخفاض للبطالة كانت في فئة المرأة المصرية وعملها، حيث انخفضت نسب البطالة في المرأة المصرية من ٢٧.٧ % إلي ١٦.٨ %، مشيراً إلي أن سبب الانخفاض لنسبة العمالة المصرية من المرأة للعديد من الأسباب جاري دراستها ، من جانبه أكد الدكتور محمود المتيني، رئيس جامعة عين شمس ، أنه يجب الفترة المقبلة إنشاء وحدة تحت مسمى دعم المرأة لما لها دور فعال في بناء الاسرة، مشيرا إلي أن جامعة عين شمس تتميز حاليا بوجود عدد لابأس به من العمداء السيدات، وغالبية وكلاء الكليات من السيدات، وما يقرب من ٥٥% من أعضاء هيئة التدريس من السيدات ، وفى نفس السياق أشار الدكتور هشام تمراز نائب رئيس الجامعه لشئون خدمه المجتمع وتنمية البيئة إلى أن للمرأة دور مهم فى الأسرة بما تمارسه من مهام كثيرة ، هى الأساس فى خلق أسرة مترابطة بما يسهم فى تخريج جيل واعد يفيد مجتمعه، كما أن لها دور مهم فى تحقيق نهضة المجتمع ، وشاركت فى بناء الحضارات، وفى العمل التطوعى والخيرى بما تمتاز به من قدرات نفسية واجتماعية بما يدعون جميعا الفخر بها

Leave a Reply

Your email address will not be published.