هل ينجح التعاون الجديد بين الزراعة و مركز أكساد في تنفيذ برامج تنموية في مطروح ؟

قسم : أخبار

اجتمع الأستاذ الدكتور عبد الله قاسم زغلول، رئيس مركز بحوث الصحراء مع الأستاذ الدكتور، سيد خليفة – مدير مكتب الأكساد بالقاهرة ، والمستشار الفني لمنظمة أكساد عبد الرحيم لولو لمناقشة تنفيذ بعض النماذج التنموية الإرشادية بمنطقة مطروح بالساحل الشمالي الغربي لمصر لوضع خطة تنفيذية و سوف يتم توقيع البروتوكول في نهاية أكتوبر القادم بحضور وزير الزراعة.

و جاء ذلك وفقا لإطار التعاون المنعقد بين مركز بحوث الصحراء و المركز العربي للدراسات الجافة أكساد و أيضا في إطار توجيهات السيد القصير وزير الزراعة و استصلاح الأراضي و استكمالا للمشروعات التي تنفذها أكساد بالتعاون مع وزارة الزراعة. و قال عبدالله قاسم رئيس المركز إن هذا التعاون جاء استكمالا للمشروعات السابقة مع أكساد خلال الفترة الماضية فهناك مشروعات تم تنفيذها مثل مشروع تنمية الموارد الطبيعية بمطروح ومشروع تثبيت الكثبان الرملية بسيوة وسيناء ،ومشروع إعادة تأهيل المراعي بمطروح ، بالإضافة إلي عمل موسوعة للكثبان الرملية في الوطن العربي والتي تمت بين مركز بحوث الصحراء وأكساد ومعهد مدنين بتونس.

و أضاف أن هذا الاجتماع معد لعمل جديد سيتم من خلال التعاون بين المؤسستين وذلك لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتحسين حياة المواطنين في مختلف المناطق في مصر.

كما ذكر سيد خليفة مدير مكتب الأكساد أن من أهداف التعاون هو تنفيذ وحدات للبايوجاز و سيساهم اكساد في تنفيذ نماذج بعض الأشجار المثمرة ، وتحسين سلالات الأغنام والماعز بمطروح.

ترى هل سيحقق مشروع مثل هذا التنمية المطلوبة في محافظة مطروح ؟ و هل سيعمل على تحسين حياة المواطنين ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published.