تجدد نضال الأمريكيات من أجل حق الإجهاض في 600 وقفة احتجاجية في كافة انحاء الولايات

قسم : أخبار
وقفة احتجاجية في قرية أمريكية من أجل حق النساء في الإجهاض

عبّرت مجموعة من النساء الأمريكيات عن استيائهن من أنهن اضطررن للتجمع من أجل قضية اعتقدن أنه تم حلها منذ سنوات ، واحتشدت النساء لتذكير الجمهور بأن حقوقهن لا يمكن أن تؤخذ كأمر مسلم به.

حيث احتشدت الجموع في الولايات المتحدة الامريكية ، في حوالي 600 وقفة احتجاجية و مسيرة تم تنظيمها على مستوى البلاد في المدن و القرى على حد سواء.

ورفض المحتجون محاولة حاكم تكساس “جريج أبوت” للسيطرة على أجساد النساء من خلال حظر الإجهاض القديم”.

وقفة نسائية في قرية أمريكية من أجل حق الإجهاض

وقالت إحدى المنظِّمات و هي “ويندي دابكوفيتش” : “لا أستطيع أن أصدق هذا اليوم ، فنحن أفضل من أن نسمح بمثل هذه الهجمات على الحقوق الأساسية للنساء”.

و وافقت باربرا سميث على ذلك قائلة: “إنه أمر مرعب أننا بحاجة إلى العودة للدفاع عن حقوقنا الأساسية”.

ووصفت لورا جيجيس إعادة الترويج لحقوق المرأة بأنها مقدمة للمزيد في المستقبل. “إذا قللنا من حقوق المرأة في اتخاذ قرارات بشأن أجسادها ، فكيف نثق بها في اتخاذ قرارات بملايين الدولارات في مجلس الإدارة؟” ثم أردفت : “لا يمكننا السماح للأمور بالعودة للوراء.”

جودي سانتاغاتي تحمل حفيدتها جيافانا هندريكس

أحضرت جودي سانتاغاتي حفيدتها جيافانا هندريكس البالغة من العمر عامًا واحدًا إلى المسيرة لأن “مستقبلها على المحك”. و قالت “لا أحد لديه الحق في إخبار أي امرأة بما يجب أن تفعله بجسدها”

و قالت كاري ليندن: “العالم يمضي قدمًا وهذه السياسات تعيدنا إلى الوراء”. “لا يمكننا العودة إلى الوراء ، ليس هناك سبب لذلك. وأضافت: “إنها 2021 وليست 1821”.

كما شهدت عطلة نهاية الأسبوع الماضي الكثير من اللافتات التي تدعو إلى استقلالية المرأة في مسيرة المرأة لعام 2021 في سان فرانسيسكو ، وكان من بين آلاف الحاضرين مجموعة من النشطاء والمنظمين.

و يذكر أن حق المرأة في الإجهاض قد تم تشريعه في عام 1973 بالولايات المتحدة الأمريكية حينما أعلنت المحكمة العليا في الولايات المتحدة، في قضية Roe v. Wade ، أن جميع حالات حظر الإجهاض غير دستورية، وسمحت للولايات بتنظيم الإجهاض كما سمحت للولايات بحظر الإجهاض ما لم يكن الإجهاض في مصلحة صحة المرأة الجسدية أو العقلية .

مسيرة المرأة لعام 2021 في سان فرانسيسكو

وقد اعتقدت الأمريكيات أن هذه نهاية النضال نحو حقوقهن في الإجهاض حتى تم تهديد هذا الحق من خلال حاكم تكساس في 2021 بسبب قانون القلب النابض مما تتطلب عودة النساء مجددا للشارع للمطالبة في حقوقهن بتلقي الرعاية الطبية التي يحتجنها بناءاً على اختياراتهم الشخصية بدون تدخل أي شخص آخر ، فهل تنتهي هذه الرحلة على ما ينهي الجدل المثار و يؤمن لكل صاحبة جسد حقها في الاختيار .

Leave a Reply

Your email address will not be published.