محافظ الغربية يوجه بتطهير المصارف والترع وحل أزمة نفوق الحيوانات

قسم : أخبار

وجه محافظ الغربية الدكتور طارق رحمي بالتعاون مع الجهات المسؤولة بتطهير جميع المصارف والترع على مستوى مراكز المحافظة سواء من إلقاء المخلفات أو إلقاء حيوانات نافقة أو غيرها.

وأكد المحافظ على ضرورة تطهير المصارف والمجاري المائية بشكل دوري بهدف الحفاظ على صحة المواطنين وحمايتهم من الإصابة بأمراض خطيرة بجانب المحافظة على معدل سريان المياه وتجددها وعدم ردها مما يحافظ على منسوب المياه في الأراضي.

وشدد “رحمى” على ضرورة توعية المواطنين بالقرى بالمحافظة على نظافة الترع والمصارف، وخاصةً في ظل المشروع القومى لتأهيل وتبطين الترع الذي تقوم الدولة بتنفيذه حالياً.

كما وجه الدكتور طارق رحمى، الدكتور حاتم أنور مدير مديرية الطب البيطري بالغربية، بفحص كامل لكافة المزارع المتواجدة داخل حيز السنطة البلد بمركز السنطة للوقوف على أسباب نفوق بعض من الماشية.

وشهدت محافظة الغربية نفوق العشرات من رؤوس الماشية بسبب إصابتها بالحمى القلاعية وحمي الوادي المتصدع، ما دفع المربين إلى التخلص منها بإلقائها في مياه الترع والمصارف، وسط غياب الجهات التنفيذية ومسئولي هيئة الطب البيطري.

وكشف محمد حسن أحد أهالي قرية سنطة البلد أن أهالي القرية فوجئوا بالقاء بعض المربين للماشية بضفاف مياه الترع والمصارف بعد نفوقها وهو ما تسبب في انتشار كميات كبيرة من الذباب والبعوض والحشرات الناقلة للأمراض وانبعاث الروائح الكريهة.

في المقابل كشف أحمد الاشقر أحد أهالي القرية أن ضفاف الترع والمصارف  أصبحت وسيلة لبعض المربين للتخلص من جيف الحيوانات والماشية النافقة  فإلى متى يستمر الإهمال في مصر من قبل المسؤولين حيث أن المربيين يقومون بإلقاء الماشية النافقة على ضفاف مياه الترع دون أي التفات من قبل المسؤولين؟ فمثل تلك الأمور تنذر بإنتشار أمراض خطيرة بين المواطنين والسبب ليس إهمال المواطنين فقط بل من الجهات المسؤولة أيضا.

Leave a Reply

Your email address will not be published.