نقيب الفلاحين يطالب بضم كافة عمال الزراعة والمنتجين في مبادرة “معاشك بإيدك”

قسم : أخبار, عمالية

قال النقيب العام للفلاحين حسين أبو صدام إننا كنا نحلم بفكرة المعاش للمواطنين الأولى بالرعاية خاصة الفلاحين لاسيما أننا طالبنا بها العديد من المرات حتى جاءت مبادرة “معاشك بإيدك” التي طمأنت الفلاحين.

وأضاف أبو صدام أن بعد تقدم الفلاح في العمر يصبح وحيدا ويفقد قوته العضلية التي يحتاجها في الزراعة فبدونها لا يستطيع القدرة على الزراعة مشيرا إلى أن فئة المزارعين كبيرة جدا و5 مليون فلاح فقط هم من يحملون حيازة زراعية.

وأشار إلى ضرورة وجود حملات توعية وإرشاد للفلاحين لأن الموظفين يحصلون على المعاش من راتبهم الشهري حيث يتم التحصل على جزء من مرتباتهم و لكن الأمر مختلف مع الفلاح مؤكدا على أن الفلاح يجب أن يكون مختلف عن الموظف لأنه لا يتقاضى مرتب شهري بالإضافة إلى أنه يجب أن يتم وضع مواعيد الدفع كل موسم حتى تتناسب معه وأخذ الأقساط كل 3 إلى 6 أشهر.

وطالب بضم كافة عمال الزراعة والمنتجين الزراعيين سواء كانوا أصحاب مزارع الدواجن وعمال الأجرة الذين لا يملكون حيازة زراعية وغيرهم من العاملين في المجال لأنه من المفترض استهداف الذين ليس لديهم داخل ثابت.

وتهدف “مبادرة معاشك بإيدك” إلى تكريم الفلاحين كبار السن ومن الممكن أن يتم إضافة فئات أخرى بعد تطبيقها على أرض الواقع.

في السياق ذاته أشارت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي إلى عدد من عوامل جذب العمالة في مجال الزراعة تحت مظلة المبادرة المقترحة، والتي تشمل تقديم مزيد من التوعية بالمزايا التأمينية والمساعدة في تبسيط الإجراءات، وتسهيل إجراءات التسجيل وسداد الاشتراكات من خلال الوسائل التكنولوجية الحديثة، وإضفاء ميزة التأمين الصحي والتأمين على الحياة حين الاستحقاق: “التقاعد أو الوفاة، أو العجز الكلي” وإتاحة قروض بفوائد بسيطة بضمان وثيقة الاشتراك التأميني، وذلك بالتنسيق مع الهيئة القومية للتأمين.

وكانت وزيرة التضامن الاجتماعي الدكتورة نيفين القباج قد أكدت أنّ: “المزارع سيقوم بدفع مبلغ لا يتجاوز الـ3 آلاف جنيه سنويًا، على مدار 15 سنة، وهو من يختار إذا كان يريد الحصول على معاش 500 أو 1000 أو 1500 جنيه.

هذا النظام يوفر للمزارع تأمينًا صحيًا وتأمينًا على الحياة، كما أنه نظام يحمي أسرته في حالة الوفاة أو العجز أو الشيخوخة، حيث ينقل المعاش لأولاده بعد ذلك”.

جدير بالذكر أن الفلاحين في مصر طالبوا بأن يحصلوا على معاشات لسنوات عديدة دون الاستجابة إلى مطالبهم ففي ظل إيجابية الأمر والاهتمام بهم أخيرا هل يوفر راتب المعاش الذي سيحصلون عليه بعد التقاعد مطالبهم ومطالب الأسرة التي يحتاجونها؟ فهل تكفي 1500 جنيها لتوفير مطالب الأسرة في ظل الظروف التي تشهدها مصر في الفترة الحالية ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published.