مظاهرات في الجزائر رافضة للانتخابات التشريعية

قسم : تقارير

عبر جزائريون في عدد من الولايات خاصة مقر القبائل، عن رفضهم للانتخابات التشريعية التي يجرى التصويت فيها يوم السبت، قبل أن يغلقوا مقار التصويت، ويلقوا أوراق الترشيح في سلال المهملات، وسط احتجاجات على الخطوة.

وشهدت منطقة أهل القصر بولاية البويرة، رفض المحتجون الانتخابات التشريعية، حيث قاموا بإلقاء أوراق الناخبين والدعاية الخاصة بهم في سلة المهملات، قبل أن يتنظموا مسيرة ترفض إجراء العملية الانتخابية.

وقام سكان منطقة حيدر بذات الولاية، بكسر صناديق الاقتراع، مجبرين السلطات على وقف العملية وإقفال مراكز التصويت.

وتظاهر جزائريون في منطقة المنصور بنفس الولاية، بكسر أقلام الاقتراع، وأحرقوا الصناديق والملصقات الانتخابية.

وقال مندوب سلطة الانتخابات في الولاية بلقاسمي أحسن، إن مكتبين انتخابيين، في بلدتي تاغزورت بدائرة حيزر، تم غلقهما بسبب التوترات.

وسُجل غياب أكثر من 1500 مشرف بمكاتب الانتخاب، رفضوا الالتحاق بالمكاتب، مشيرا إلى أن العملية الانتخابية تسير في باقي مدن الولاية بصفة عادية، حيث تم تسجيل نسبة 5.25%، حتى منتصف اليوم.

وأغلق المحتجون كل مكاتب الاقتراع، في ولاية تيزي وزو، بعدما مقاطعتها.

ووفق مندوب سلطة الانتخابات في الولاية يوسف قابي وزو، فإن 86 مركز تصويت من مجموع 704 مراكز، لم تفتح أبوابها لاستقبال الناخبين، بسبب غياب الظروف

Leave a Reply

Your email address will not be published.