نقيب المرافق: تنسيق عمالي مصري سوري في الكهرباء والإسكان 

قسم : أخبار, عمالية
لقاء عمالي بين سوريا و مصر

أكد هشام فؤاد رئيس النقابة العامة للعاملين بالمرافق في مصر على استمرار التنسيق لتفعيل بروتوكول التعاون بين مصر وسوريا الموقع في سبتمبر الماضي مع الأمين العام للاتحاد العربي لعمال الكهرباء والصناعات المعدنية والميكانيكية ونائب رئيس الاتحاد العام لنقابات سوريا رفيق العلوني حيث أن العلاقات النقابية والعمالية بين مصر وسوريا مهمة خلال الفترة الحالية في ظل ما تعانيه المنطقة العربية.

وقال فؤاد إن اللقاء شهد التنسيق والتعاون في القضايا العمالية المشتركة بين عمال القطاع الاستراتيجي لدى مصر وسوريا خلال الفترة المقبلة بالإضافة إلى تكثيف الدورات التدريبية والتثقيفية للعمال من أجل توعيتهم بحقوقهم وواجباتهم تجاه بلادهم.

كما أكد على تضامن هذا القطاع الذي يضم عمالا في مجالات الكهرباء  ومياه الشرب والصرف الصحي والإسكان مع سوريا في معركة التنمية وإعادة الإعمار ورفع الحصار الاقتصادي الجائر عليها.

وأشاد بدور العمال والشعب السوري ونضالهم وكفاحهم من أجل استقرار وتقدم الدولة السورية.

جاء ذلك خلال لقاء في دمشق بين وفد من نقابة المرافق المصرية برئاسة هشام فؤاد، وحضور نائب رئيس لنقابة أحمد فهمي، وأمين الصندوق رضا الدغيدي، ضمن وفد عمالي مصري رفيع المستوى يزور سوريا خلال هذه الأيام كان في استقباله رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال سوريا جمال القادري.

وكانت النقابة العامة للعاملين بالمرافق قد وقعت بروتوكول تعاون مع الاتحاد العام لنقابات عمال سوريا في سبتمبر الماضي بهدف تنسيق القضايا العمالية المشتركة خلال الفترة المقبلة بين عمال البلدين بالإضافة إلى تكثيف الدورات التدريبية والتثقيفية للعمال وتوعيتهم بحقوقهم وواجباتهم تجاه بلادهم.

و نتسائل برغم إيجابية التعاون العمالي بين مصر و سوريا إذا ما كانت مصر تحتاج للعمالة السورية – من غير اللاجئين- في ظل توافر العديد من المصريين بدون عمل؟ و نتسائل أيضاً إذا ما كانت الدولة قد تنتبه إلى أن عمليات إعمار سوريا قد تحتاج للعديد من العمالة المصرية التي يمكن تنظيمها الكترونياً أسوة بالمنصة المشتركة بين مصر و ليبيا و التي كانت تدعم توفير فرص عمل بشكل منظم إلى حد كبير.

Leave a Reply

Your email address will not be published.