“زراعة الشيوخ” تفتح ملف الرى الحديث واستراتيجية البنك الزراعي لخدمة الفلاحين

قسم : أخبار

ناقش النائب محمد السباعى وكيل لجنة الزراعة والري والموارد المائية خلال اجتماع مع رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي استراتيجية البنك الزراعي والتحديات التي تواجه الفلاح وكيفية حصوله على التيسيرات والقروض.

وجاء هذا خلال اجتماعهم بمجلس الشيوخ لمناقشة ودراسة التحديات التي تواجه الفلاح والتحول إلى طرق الري الحديثة.

وتتضمن الاستراتيجية الجديدة أن يصبح البنك الزراعي المصري مؤسسة مصرفية تنموية متطورة متخصصة في الأعمال المصرفية الريفية و تمويل الزراعة والقطاعات المرتبطة بها، وتقديم الخدمات المصرفية والمالية المرتبطة ببرامج الدعم الحكومي للمزارعين والفلاحين.

كما تتضمن تقديم برامج التمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة والمشروعات متناهية الصغر، بالإضافة إلي تقديم برامج تمويل الإسكان منخفض التكاليف لمحدودي الدخل، مع تعظيم دور البنك في تحقيق التنمية المستدامة في المستقبل من خلال تقديم الخدمات المصرفية والمالية والتمويلية لشرائح العملاء بالمناطق الأكثر فقرا بجميع محافظات مصر.

ومن جانب آخر أشار السباعي إلى أن الاجتماع شهد طرق الحث على التحول إلى الري الحديث في إطار المبادرة القومية لتطوير الري والتحويل للري الحديث.
ويتم تنفيذ هذه المبادرة من خلال وزارتي الزراعة واستصلاح الأراضي والموارد المائية لرفع كفاءة الري وترشيد استخدام المياه وتعظيم الاستفادة من وحدتي الأرض والمياه وزيادة الإنتاجية الزراعية وارتفاع مستوى المعيشة للمزارعين بالإضافة إلى تعظيم الاستفادة من طرق الري الحديث في ظل محدودية الموارد المائية.

وبدأت مصر فى تنفيذ المشروع القومي للتحول لنظم الرى الحديث والذى يستهدف تحويل زمام 3.7 مليون فدان من الأراضي القديمة من الري بالغمر لنظم الري الحديث خلال 3 سنوات، وذلك من خلال تم توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين كل من وزارات الري والزراعة والمالية والبنك الأهلي المصري والبنك الزراعي المصري بهدف تحقيق التعاون المشترك لتنفيذ خطة طموحة لتحقيق التنمية المستدامة لمشروعات التنمية الزراعية، من خلال توفير الدعم الفني والمالي اللازم لتحديث منظومة الري الخاصة من خلال تأهيل المساقي واستخدام نظم الري الحديث.

وكان المتحدث باسم وزارة الري المهندس محمد غانم قد قال في وقت سابق إن الدولة ستوفر قروضا بحوالي 10 آلاف جنيه للمزارع بهدف التحول لنظام الري الحديث حيث أن الري بالتنقيط يساهم في زيادة الإنتاجية للفدان بنسبة 40%.

فهل تنجح مصر في تيسير الأمور للفلاح المصري من أجل التحول لمنظومة الري الحديث؟

Leave a Reply

Your email address will not be published.