بعد عام من انتحار والدهم .. التضامن تتدخل لعلاج 3 أطفال

بعد عام من انتحار العامل “م. عبد السلام محمد”، 35 عامًا، بتناول قرصًا من حفظ الغلال، وذلك بسبب عدم قدرته على الوفاء بمصاريف علاج أطفاله الثلاث في محافظة أسيوط، أعلنت وزارة التضامن الاجتماعي تدخلها لعلاج الأطفال.

وقال محمد فكري، عضو فريق التدخل السريع بوزارة التضامن الاجتماعي، في مداخلة هاتفية مع برنامج يحدث في مصر إن «الأب كان يمر بضائقة مالية وهو عامل بسيط، وتخلص من حياته علشان مش قادر يصرف على عياله ودي مآساة اجتماعية».

وأوضح أن أبناء العامل الراحل «طفل عمره 11 عاماً، وطفلتين تقى ورؤى توأم عمره 8 سنين ويعانون من مرض نادر جداً يتكلف مبالغ علاج باهظة».

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *