المانيا| احتجاجات ضد قيود كورونا

في مدينة فرانكفورت الألمانية على نهر الأودر المتاخمة للحدود مع بولندا، من المتوقع أن يشارك العديد من المعارضين لقيود احتواء جائحة كورونا في مظاهرة اليوم السبت.


وتحت شعار “معا نفعل شيئا من أجل السلام والحرية”، تخطط مبادرة “التفكير الجانبي” من مدينة دويسبورج لتنظيم مسيرة تضم معارضين لقيود كورونا من ألمانيا وبولندا، وبحسب بيانات الشرطة، تم تسجيل 1500 مشارك يعتزمون الاحتجاج في الساحة الواقعة أسفل جسر “أودر”.

ومنذ شهور يواجه المعارضون والمؤيدون للتدابير الوقائية الصارمة في جائحة كورونا بعضهم البعض خلال مظاهرات، وأحيانا على نحو يخلو من التسامح. وقالت الشرطة أمس الجمعة، إن هناك حقا مصونا قانونيا للتجمهر – يمكن استخدامه مع قيود طفيفة، دون انتهاك القانون نفسه.

وفي مدينة لايبتسيج الألمانية خرجت مظاهرة لمبادرة “التفكير الجانبي” عن السيطرة في 7 نوفمبر الجاري، وتظاهر عشرات الآلاف من الأشخاص عن قرب دون ارتداء كمامات ولم يمتثلوا للقيود المفروضة للحماية من انتقال العدوى

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *