مع بداية العام الدراسي ، هل يقوم المعلمين المحتجين بالإضراب عن العمل ؟

قسم : أخبار
احتجاج العاملين في إيران

خرج حشد من المعلمين الإيرانيين اليوم الثلاثاء، في تظاهرة أمام البرلمان في العاصمة طهران، وذلك للمطالبة بتحسين أوضاعهم المعيشية.

وسائل اعلام إيرانية معارضة أفادت بأن قوات الأمن استخدمت القوة لتفريق المعلمين المحتجين من أمام مدخل البرلمان الإيراني.

وقد هتف المحتجون كما أظهر مقطع فيديو بشعارات “المعلم مستيقظ ويكره الوعود”، في إشارة إلى الوعود التي قطعها البرلمان في عهد الرئيس السابق “حسن روحاني” بتحسين أوضاعهم المعيشية ورفع رواتبهم.

كما لفتت وسائل الإعلام إلى أن “المعلمين هددوا بالإضراب عن مواصلة التعليم لمدة أسبوعين بالتزامن مع حلول العام الدراسي الإيراني الجديد الذي سيبدأ السبت المقبل”.

و نددت نقابة المعلمين الإيرانيين بدورها، بصمت الحكومة تجاه مطالبة المحتجين ، الذين يناشدون السلطات منذ عدة سنوات من أجل زيادة رواتهم، والإسراع في المصادقة على مشروع قانون الحكومة الذي يهدف إلى تحسين رواتب المعلمين.

وأوضح بيان للنقابة أنه “منذ خطة التنمية السادسة، ألزمت الحكومة بتقديم مشروع قانون لترتيب المعلمين من أجل زيادة رواتبهم، لكن إحجام الحكومة عن تجميعه وإرساله إلى البرلمان، والآن إحجام البرلمانيين عن مراجعته أثار قلق التربويين”.

يشار إلى أن التظاهرات شملت ٧ مقاطعات إيرانية أمس الاثنين، ومنها خوزستان وبوشهر وطهران وأصفهان وأذربيجان الغربية.

فهل ستلبي الحكومة مطالب المعلمين في غيران أن الاحتجاجات ستصل للإضراب في مطلع بداية العام الدراسي الجديد ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published.