البنك المركزي: الاحتياطي الأجنبي لمصر يرتفع إلى 40.8 مليار دولار بنهاية سبتمبر

قسم : أخبار

قال البنك المركزي إن الاحتياطي الأجنبي المصري شهد نموا تدريجيا منذ يونيو 2020 بعد أن انخفض إلى 36 مليار دولار بنهاية مايو 2020 حيث كان أكثر من 45.5 مليار دولار.

و ارتفع صافي الاحتياطي الأجنبي لمصر إلى 40.8 مليار دولار في نهاية سبتمبر 2021 بزيادة 153 مليون دولار عن أغسطس من نفس العام حيث أصبح الاحتياطي المصري يغطي 7 أشهر من الواردات.

و جاءت العملات الأجنبية في الاحتياطي المصري مكونة من الدولار الأمريكي واليورو والجنيه الإسترليني والين الياباني و اليوان الصيني بالإضافة إلى حقوق سحب صندوق النقد الدولي و الذهب و يعمل الاحتياطي الأجنبي على توفير السلع الأساسية وسداد أقساط وفوائد الديون الخارجية، ومواجهة الأزمات الاقتصادية،فى الظروف الاستثنائية.

و يعلن البنك المركزي دائما احتياطي النقد الأجنبي لمصر في الأسبوع الأول من كل شهر وهذا المؤشر يدل على وضع التعاملات الخارجية للاقتصاد و قدرة الدولة على تغطية التزاماتها فيما يتعلق بخدمة الدين الخارجي.

إذا هل أصبح الاحتياطي الأجنبي لمصر قادرا على سداد ديون مصر الخارجية ومواجهة الأزمات الاقتصادية في أي أزمة استثنائية ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published.