أسماء ضحايا العنف من النساء منقوشة على فستان “أسمى بالعيد” في مهرجان قرطاج السينمائي

قسم : أخبار
أسمى بالعيد
أطلت الفنانة التونسية أسمى بالعيد، في ختام مهرجان قرطاج السينمائي الدولي الذي اختتم أمس في تونس، بفستان دوّنت عليه أسماء بعض ضحايا العنف ضد المرأة حول العالم.
وفي صفحتها الرسمية على “فيسبوك” قالت أسمى بالعيد إن ثمة نساء يمُتن “في مجتمعاتنا الذكورية” وينبغي التفكير بهن دائماً، وفق قولها.
وأضافت أنها شاركت في المهرجان بفيلم “سقالة”، لكن الفنان لا يمكن له أن يكون معزولاً عن الواقع، بينما تحمل الأخبار كل يوم قصص نساء يُغتصبن ويُقتلن، لذلك لجأت إلى هذه اللفتة التضامنية، وفق ما أشارت.
و قد تضمنت الأسماء المكتوبة على الفستان اسمي المصريتين شيماء الصباغ الناشطة الحقوقية التي قتلت في وقفة احتجاجية على يد قوات الأمن المصري عندما كانت تحمل الورود ، و كذلك ” سارة حجازي” اللاجئة المصرية إلى كندا و التي قامت بإنهاء حياتها نتيجة كل الضغوط التي تعرضت لها قبل الرحيل عن بلادها.
كما تضمنت أيضاً اسم الصحافية السودانية ” لبنى أحمد”  التي حوكمت في 2009 بسبب ارتدائها للبنطال ، و ” رحمة لحمر” و هي ضحية اغتصاب تونسية ، حاولت التصدّي للمغتصب  والدفاع عن نفسها عن طريق الصراخ، فقام الجاني بخنقها حتى توفيّت، ثم قام برميها في الماء ، و ” فاطمة ” ،و نرجح أنها فاطمة بريهي المرأة الأحوازية التي تم قتلها على يد أقاربها بعد أن هربت من زواجها الإجباري إيران و كذلك يوجد على الفستان اسم ” رفقة الشارني” التي قتلت رمياً بالرصاص على يد زوجها في تونس.الأسماء تعبر عن تنوع الإساءات و الجرائم الموجهة للنساء ، و قد ارتدته الفنانة أسمى بالعيد لتوجيه رسالة إلى ضرورة إنهاء كل أشكال التمييز ضد المرأة ووقف الانتهاكات و الجرائم في حقها.

Leave a Reply

Your email address will not be published.