فلسطين| جمعية رجال الأعمال تطالب بتعويض العمال وأصحاب المصانع ضمن تعويضات متضرري (كورونا)

قسم : أخبار, عمالية

طالب علي الحايك، رئيس جمعية رجال الأعمال في قطاع غزة، اليوم الأحد، وزير العمل الفلسطيني، نصر أبو جيش، بوضع وإدراج عمال قطاع غزة، وأصحاب المصانع والمنشآت الاقتصادية، ضمن برامج المساعدات النقدية الخاصة بمتضرري “كورونا”.
ودعا الحايك، لتعويض العمال وأرباب العمل عن خسائرهم، في ظل حالة الشلل شبه التام بقطاع غزة، في ضوء الإجراءات الوقائية الاحترازية، التي فرضت لمواجهة الفيروس، وتعطل الكثير من المرافق الصناعية والتجارية والخدماتية، والمراكز وأماكن العمل، شدد على ضرورة وقوف الجهات الحكومية والمنظمات الدولية عند مسؤولياتها؛ لتعويض غزة عن خسائرها بسبب (كورونا) والتي وصلت لأكثر من مليار دولار، منذ بدء إجراءات الإغلاق في أغسطس الماضي.
وقال الحايك:  وفقا ” دنيا الوطن” إن العاملين في القطاع الخاص وأصحاب الدخل اليومي، هم الأكثر تضرراً من الأزمة الحالية، حيث توقفت أعمالهم دون أن يكون لهم أي حقوق أو ضمانات اجتماعية، أو حتى أجور منتظمة، كغيرهم من العاملين في القطاع الحكومي.
وأضاف: أن فئة العمال وحدها تخسر نحو مليون و600 ألف دولار يومياً، جراء توقفها عن العمل في قطاع غزة، مؤكداً على ضرورة تطوير قاعدة بيانات للعاملين في القطاع الخاص بكافة الشرائح والقطاعات المختلفة؛ لتشمل العاملين في المنشآت غير المسجلة لدى وزارة العمل، والفئات المتضررة وتصنيفها حسب حجم الضرر، أشار إلى أن أوضاع العمال كارثية أصلاً قبل (كورونا)، في ظل الحصار والانقسام الفلسطيني، ووصول أعداد المتعطلين عن العمل في القطاع لأكثر من ربع مليون عاطل، وعدم مقدرة الكثير منهم عن تأمين احتياجاتهم الأساسية.


Leave a Reply

Your email address will not be published.